عزف القصائد

Birds

قالَ لها: عزفُ القصائدِ لم يعدْ يُطربني
و حينها ….
توقفَ نبضُ القلمِ
و استلقت الحروفُ تنتفضُ
متناثرةً .. مبعثرةَ
ليضيعَ المعنى
و تُكفنُ المشاعرُ
على الورقِ الأبيضِ
كعصافيرِ الصبحِ المستبشرةِ
استيقظت في قلبها تغني
الحبُ ..
هو .. كلُ القصيدةِ
و إذ برصاصٍ طائشٍ
لم يرحمْ ترانيمَ الصباحِ
و لا العصفورةِ البريئة
يقصفها …. قصفاً
فينزعُ القلبَ
قبلَ الجناحِ و الريشة
و يتركُ الشجرَ
يبكى الندى
و العصافيرَ
التي انزوت خلفَ التلالِ
حيثُ لا أحدٌ
يعزفُ الألحانَ
و لا أحدُ
يفهمُ القصيدة

One comment

  1. ‏‌‌‌‌‌‌‌ *قال تعالى :” وَرَفَعْنَا لَكَ ذِكْرَكَ “*
    ‏من اعتنى بجناب الله، اعتنى الله‏ بجنابه
    فألقى الله عليه ثوب الوقار‏ بين الناس ،
    ومن عظم الله في قلبه ،‏ عظمه الله في قلوب عباده ،
    لأن من‏ رفعه الله فلا خافض له ♥️

    اللهم اغفر لنا و ارزقنا حسن القول و لينة و جنبنا طأئش القول و العمل نحن و اهلينا و من يقرأ الان..امين

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s