وردة

rose1
رسمتُ له وردةً
فقالَ : حاصرتنِي بالوردِ
في الحديقةِ و المنزلِ …
و على الجدرانِ و بينَ الكتبِ
ألا تملينْ .. !
ألا غيرَ الوردِ ترسمين … !
فقالتْ: ما اشتكتْ الجدرانُ يوماً
من عناقِ أغصان ِالياسمينِ
و لا ملَ الروضُ يوما ً
عطر َالوردِ و الرياحينِ
و لا بكتْ السماءُ مطرَها
الا شوقاً و حنينا ًللمرجِ الأخضرِ
و عشقاً للوردِ الأبيضِ و الأحمرِ
و لولا الوردِ ما زيَن البستانَ
الفراشُ الملونُ
و لا النحلُ سقاكَ من عسلهِ المعطرِ
أحب ُالوردَ كما أحبك
من عشرين سنةٍ أو أكثر
أتطننُي  لحبكِ أَمَلُّ
أو  أنه في القلبِ قد تغير .

2 comments

  1. ممتازة و تستحقين كل الاحترام و التقدبر العالي يا دكتورة الادب و دقة و حسن التعبير…نحن نستمتع و نحترم كل كلماتك و ما تسجلين و نفتخر بك يا ابنة فلسطبن و القدس….نرجوا المزيد و كل الشكر

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s